القائمة الرئيسية

الصفحات

مشاركات متميزة

مبادئ الإدارة و التنظيم

 

مبادئ الإدارة و التنظيم





الإدارة ليست اختراعا حديثا يرجع إلى بضعة عقود من

التمدن، وإنما هي قديمة قدم الإنسانية ذاته، فمنذ ظهور الإنسان على

الأرض وهو يمارس الإدارة، والشواهد التاريخية تؤكد صحة هذا الرأي

فالحضارة الإنسانية القديمة مثل الحضارة الفرعونية والإمبراطوريات

العظمى مثل إمبراطورية الفرس والرومان والديانات السماوية مثل

الإسلامية والمسيحية واليهودية لم تنتشر وتعم أرجاء الأرض إلا

بالإدارة، ولذلك يمكننا القول أن الإدارة لازمت ظهور الحياة الأولى

للإنسان ومصاحبتها على مر العصور..

وأصبحت وظيفة الادارة ضرورة ملحة في الوقت الحاضر بسبب

التغيرات الاجتماعية والاقتصادية والتكنولوجية والمنافسة الشديدة في

الأسواق.

ولقد تطور الفكر الإداري خلال سنوات طويلة من الممارسات

الإدارية في المؤسسات الإدارية المختلفة، وكذلك أسهمت دراسات

وحوث عدد كبير من المفكرين والعلماء في إثراء المعرفة الإدارية،

واضع نماذج ونظريات ومبادئ تفسير الإدارة كظاهرة اجتماعية.

وفي أثناء هذا التطور اتسم الفكر الإداري بسمات ميزت كل

مرحلة من حيث المداخل والاتجاهات التي وجه إليها هواء العلماء

اهتماماتهم، وهو ما نتج عنه أكثر من رافد فكري، تمثل في أكثر من مدرسة من مدارس الإدارة، ولكل مدرسة نظرياتها التي أثرت الفكر

الإداري، ولا زالت تحظى حتى وقتنا هذا باهتمام الباحثين والدارسين

والممارسين للإدارة، لما تقدمه هذه النظريات من مفاهيم ومبادئ وقواعد

وأساليب منظمة للأنشطة والأعمال الهادفة.

أن العصر الذي نعيش فيه الآن والذي أطلق عليه العديد من

المسميات فأطلق عليه عصر اكتشاف الفضاء أو عصير الكمبيوتر أو

عصر التغيرات الجذرية أو عصر المعلوماتية ويمكن القول بأنه عصر

الثوة الادارية.

مما سبق نجد أن المنظمات، يجب أن تواكب هذه المتغيرات،

سواء من ناحية مواكبة الجودة والتطورات التكنولوجية والمعلوماتية ومن

ناحية أخرى يجب أن يواكب هذا التغير طبيعة العمل الاداري داخل

المنشأة ، وكذلك عمل المدير في ظل الأسواق المفتوحة والتكنولوجيا

المتطورة، والتي من خلالها أن يكون البقاء إلا للأقوى من حيث الجودة

العالية والأسعار المنخفضة والتطوير المستمر ، وهذا ما سوف نتطرق

اليه بمشيئة الله من خلال هذا الكتاب ، راجيا من المولى العلي القدير

أن يوفقنا في وضع لبنة يستفيد منها كل الباحثين والعاملين في مجال

الإدارة.

تحميل الكتاب




reaction:

تعليقات

تعليق واحد
إرسال تعليق

إرسال تعليق